YASA
Donate
قتيل نتيجة حادث سير على اوتوستراد الصياد وأخيراً.. موعد "الحل السحري" لزحمة السير بالفيديو. طفلة هندية تنجو من الموت بأعجوبة بعدما دهسها السائق عدّة مرات بالفيديو.. سيارة مطاطية تبتلع جيشا من المغول ماذا تخبئ عاصفة "Thalassa" بعد "Ursula"؟ بالفيديو.. مسابقة تهور بين صديقين تنتهي بمأساة حلول أزمة السير غير مستحيلة إذا وجدت الارادة لتطبيقها وفاة شاب بتدهور سيارة في حبوب- جبيل الطقس غائم جزئيا مع أمطار متفرقة وبداية انخفاض بالحرارة عاصفة جديدة تضرب لبنان تعرض أحمد السقا لحادث سير مروع العاصفة الثلجية تبدأ غداً ... والثلوج تصل الى 400 متر ليلة رأس السنة... اتصلوا بهذا الرقم لعدم القيادة تحت تأثير الكحول "#ليلة_عيد" لقوى الأمن.. الأول ضمن الترند اللبناني كما في الافلام ... حاولا انقاذ جريحين صدمتهما سيارة فاجتحاتهما سيارة اخرى وقتلوا قتيل وجريح في حادث سير في المديرج حادث تصادم في ظهر الأحمر وفاة مواطنة في حادث سير في دريا صور.. “سيارات بدون سائق” في شوارع بريطانيا اعتباراً من شهر يناير القادم بالصور.. حادث سير مروع في صيدا أرقام قياسية لضحايا حوادث السير.. هل يدخل لبنان "غينيس"؟ دهسه وهرب ثم مات.. خوفا! الطقس غدا غائم مع أمطار متفرقة وانخفاض في الحرارة 5 جرحى في حادث سير على طريق عام البريج مارشربل تقنية جديدة في جميع السيارات.. قريبًا اعلامية الـMbc شهد بلان تتعرض لحادث سير مروع بالفيديو.. لغز حادث غريب ظهر في فيديو وعجز عن تفسيره الملايين بلدية جونية: مجهولون تسببوا بحريق نفايات جسر غزير لبنان على موعد مع عاصفة " كارلو" مساء السبت شهيدان من الجيش و11 مصابًا في حادثي سير في الجنوب بعد أخطاء فادحة لاعلاميين لبنانيين في حوادث مختلفة كيف سيكون الطقس غدًا؟ انفجار إطار شاحنة في الحازمية يروّع أهالي المنطقة وسام بريدي لشقيقه الراحل: مَن يداوي جرح شوقي اليك؟ في زحمة السير.. هذا ما يحصل لك لقاء عن التوعية على السلامة المرورية في المركز التربوي قتيل في حادث سير على طريق حقل العزيمة الضنية اليازا تقدم محاضرة للدفاع المدني في الضّبيّة روي ضحية جديدة... موته يسلط الضوء على نوعية خوذ الدراجات في السوق الطقس قليل الغيوم مع ارتفاع بسيط في الحرارة بالصورة.. سيل جارف في طرابلس جراء غزارة الامطار التغير المناخي وكوارث الطبيعة في الشرق الأوسط طرق الموت في الشمال والجنوب: تزايد في اعداد الحوادث والقتلى هذا ما يجب التنبه له في السيارة قبل الشتاء! الطقس غدا غائم جزئيا وانخفاض في الحرارة الطقس غدا غائم مع ارتفاع محدود بالحرارة وظهور طبقات من الغبار هكذا قضى جوزف على أتوستراد البترون مصرع وإصابة 11 شخصاً إثر حادث تصادم في الطائف أسوء حوادث السير.. قتلت 4 أشخاص وأصابت 44! وفاة مواطن بانزلاق دراجته على اوتوستراد البترون عكار: الحرمان الأمني يطغى على.. الإنمائي! بصبوص نوه برتباء وعناصر مفارز السير لجهودهم 8 جرحى في حادث سير على اوتوستراد القاسمية صور 3 مشاهد صادمة... من صنعها؟ حوادث السير انخفضت... ولكنها أوقعت 248 قتيلاً واقع حوادث المرور في محافظتي البقاع وبعلبك الهرمل قوى الامن : تراجع ملحوظ في نسبة الحوادث المرورية قتيل و7 جرحى بحادث سير على طريق شوكين النبطية مصادفات كبرى تسبق وفاة عصام بريدي بساعات التحكم المروري : وفاة جريبح نتيجة حادث صدم في المتحف "سائقة مخمورة" تقتل أربعة وتصيب 44 في أمريكا حال الطقس ليوم غد الاربعاء إنقلاب سيارتين في دير عمار 27 جريحاً في حادث اصطدام مروّع في رياق جريح في حادث سير عند مفترق كوشا عكار جريح نتيجة تصادم سيارة وجرار زراعي في بعلبك حقائق وأرقام عن عداد الموت على الطرق في بيروت والمتن اطلاق مشروع احلال الامن والاستقرار في مركز هيئة ادارة السير قوى الامن: عند حصول اي طارىء الاتصال بالخط الساخن 1744 بالصور.. قتيل في حادث سير مروّع على طريق عام راشيا وزير يتهرب من الرادار ويقوم بمحي 3 أرقام من لوحة سيارته... من هو؟ الطقس الحار، ألم يحن الأوان لنقول له وداعاً؟ قيادة المرأة السعودية للسيارة يشعل تويتر من جديد تدابير سير الاحد في سن الفيل الدكوانة قتيلان و٥ جرحى بتدهور بيك اب في العاقورة بالصور: زجاج داكن وبلا لوحة... والبقيّة تأتي حال الطقس ليوم غد السبت صدم امرأة وطفلها على اوتوستراد زحلة أبرز 5 أسباب قد تؤدي لاشتعال سيارتك الطقس غائم مع ضباب على المرتفعات وانخفاض اضافي بالحرارة جسيكا فقدت والدها وصديقتها بعد لحظات من خطوبتها..وتصلّي لأمّها وشقيقها! 4 جرحى عسكريين بانقلاب آليتهم على طريق المرداشية زغرتا الطقس غائم جزئياً مع انخفاض بسيط بالحرارة بالصور... 3 جرحى في سقوط سيارة من الطابق الثالث في صيدا قتيل و5 جرحى في حادث سير على طريق كفردجال شوكين هدى مجدلاني ضحية حادث "نهر الموت".. ودعت تلامذتها ورحلت حادث «نهر الموت»... «ما ضلّ حدا طيِّب ليصرخ» رياح ناشطة وأمطار غزيرة غداً قتيل بحادث صدم في حوش الحريمة حال الطقس ليوم غد الإثنين كوكايين محل الوسادة الهوائية في السيارة! بالصورة...جرحى بحادث صدم على اوتوستراد البترون الطقس غائم جزئيا مع أمطار متفرقة غداً كيف سيكون الطقس غدًا؟ بعد فضيحة غش العوادم.. رئيس جديد لـ"فولكسفاغن" ليوم واحد.. باريس خالية من السيارات تكنولوجيا تساعد على الحدّ من حوادث السيارات بالصور.. بلدة بجّة تستعد لوداع سيمون سعادة تدهور سيارة..وقتيل على الطريق الدوليّة بيتر يتواصل مع أهله...ووالده: النِعَم كثيرة! للحد من حوادث السير...إليكم السيارة الشّفافة صدموها بسيارتهم... وهربوا على طريق الصيّاد مستويات سلامة متقدّمة في السيارات الحديثة "أعتقد أن رجلي مكسورة"... كلمات سيمون سعادة الأخيرة قبل وقوع المصيبة 15 قتيلا في اصطدام بين حافلتين جنوب الخرطوم السرعة الزائدة والجوال أبرز أسباب الحوادث الإطارات البالية والسرعة الزائدة.. من أسباب وقوع حوادث السيارات وفاة شاب صدما في بلدة العديسة وضع وتنفيذ القانون الوطني لارتداء الخوذة: دراسة حالة في فييت-نام كيف سيكون الطقس غدًا؟ حادث مروع..يودي بحياة لاعب كرة قدم على طريق دبي حال الطقس ليوم غد الاربعاء حال الطقس ليوم غد الثلاثاء الموت يعبر جسور المشاة بعد انسدادها بالنفايات صدمتهما سيارة وأحدهما في حال حرجة تراجع نسبة حوادث المرور نتيجة تطبيق قانون السير الجديد 3 قتلى و9 جرحى في حوادث سير في 4 مناطق ألين نصرالله لن تحتفل غدا بحفلة وداع الصيف قدّاس على نيّة المسعف بيتر معوّض الين عروس السماء: تفاصيل الحادث الذي أودى بحياتها حادث سير ... ينقذ حياة ويودي بحياة أخرى موجة الغبار مستمرة اليوم وغداً.. وطقس اليومين المقبلين حار ضحية جديدة للعاصفة الرملية مقتل شابة وجرح اثنين في تدهور سيارة في زحلة دير القمر تصلّي لبيتر معوّض! محاضرة لليازا وشركة رينو في برمّانا دير مار شعيا.‏ ابن العشرين ربيعاً.. المسعف بيتر معوّض بحاجة الى صلواتكم نادي الطلاب في “حركة الإستقلال” ينظّم “رالي بايبر” الـ32 بالتعاون مع جمعية “يازا” محاضرة لليازا وشركة رينو في بشمزين الكورة، دير مار يوحنا.مركز المخيمات.‏ العاصفة ستستمر ثلاثة ايام ونسبة الاختناق الى 90 في المئة العاصفة الرملية تجتاح المناطق اللبنانية الدكتور علي جابر عاد إلى لبنان بإجازة سريعة فكان الموت أسرع! وفاة طفلة عمرها ٦ سنوات و أمرأه جراء اصطدام سير مروع بالفيديو: اشتعال النار في 3 سعوديين.. والسبب"بخاخ" بالصور.. جريحة في حادث سير مروع في صيدا جريحة في حادث سير على الأوتوستراد الشرقي في صيدا BLC يزيل الاعلان الذي أثار لغطاً واسعاً انتبه... فسيارتك قد تنقطع في أي لحظة حال الطقس ليوم غد الثلاثاء مقتل شخص في عرسال باشكال على افضلية المرور وفاة مواطن بتدهور سيارته على اوتوستراد القلمون بالصور..قتيلان وجرحى اثر اصطدام حافلة ركاب بحائط على طريق المصنع 4 قتلى و4 مصابين بحادث جمع سيارتين محاضرة لليازا لجمعية البيان في بلدة كفرتون-جبل اكروم اقفال الصناديق المالية في مصالح تسجيل السيارات يوم الاثنين تدابير سير في النبطية الاحد لمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ37 لاخفاء الصدر تدابير سير في نفق سليم سلام ليل الجمعة وفاة زوجة الشاعر موسى زغيب بحادث سير اصطدام عنيف بصور ادّى الى وفاة طفلة الستّ سنوات و جرح سبعة آخرين ستّينية كادت تموت على جسر أنطلياس قوى الامن: تدابير سير داخل أنفاق المطار لعشرة أيام مفاجأة... هكذا كانت تعمل اول اشارة مرور الطقس قليل الغيوم مع ضباب على المرتفعات وارتفاع محدود بالحرارة تموز الماضي الشهر الأشد والأكثر حرارة في التاريخ طقس الثلاثاء غائم مع انخفاض بالحرارة محاضرة لليازا لرعية القديس جورجيوس_ابل السقي في الجنوب جريحان في حادث سير على المسلك الشرقي لاوتوستراد مستيتا بالصور..قتيلان و4 جرحى في حادث سير على طريق معلقة الفاكهة محاضر ضبط لسيارات ترمي النفايات مقتل "Batman" بحادث مروري! شاهد.. أغبى حادث سير طرقات... لشحن السيارات الكهربائية هل تنخفض الحرارة غداً؟ بالصور..حادث سير مروّع على طريق عمّيق بالصور.. 3 قتلى و16 جريحا في تدهور باص على طريق المصنع بالصور.. نجوم قضوا بحوادث سير في ربيع عمرهم حرارة الطقس الى انخفاض بالصور: بعد وفاته.. استطاع قيادة سيارته أمام المئات! أول سيارة بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد الى الاسواق سيارات الايجار مقطوعة بلبنان "مسكّر السير"... يومي الثلاثاء والخميس بالصور...ايلي مشنتف يتعرض لحادث سير قتيل في حادث سير على طريق عراي جزين جريحان في حادث سير في جبيل... فرَّ السائق ثم قُبض عليه الحرارة فوق معدلاتها الموسمية جريح اثر انقلاب سيارة في المونتيفيردي القبض على دبلوماسي سعودي في كندا جديد ابتكارات اليابان.. سيارة في حقيبة حال الطقس ليوم غد الخميس زخيا الراعي...بكير يا صغير صور.. “سيارات بدون سائق” في شوارع بريطانيا اعتباراً من شهر يناير القادم بالصورة..سيارة "تطير" في سماء تايوان الطقس غدا غائم جزئيا دون تعديل في الحرارة الأسبوع بدأ... فماذا عن حرارة الطقس؟ تفادوا الاوتوستراد الشرقي من مفرق مستديرة طبرجا حتى 500 متر طفل يقضي بسبب نافذة السيارة! بالصور.. عامل نظافة في الميناء ضحية جديدة لحوادث السير بالصور.. قتيل وجرحى في حادث سير مروّع على طريق مار شربل انتشال سائق تدهورت شاحنته الى اسفل وادي فيع حال الطقس ليوم غد الجمعة محاضرة للخبير جوزيف النشار لحركة الشبيبة الارثوزكسية في مشحلات في جونية.... سيارة تسبح! جرحى في حادث سير على اوتوستراد القلمون طرابلس الـATV... هواية ممتعة قد تتحول الى اداة انتحار حال الطقس ليوم غد السبت مقتل مواطن صدمته سيارة على مفرق برجا تغذّوا جيدا أثناء الرحلات الطويلة قتيل وجريح باصطدام دراجة نارية بالفاصل الاسمنتي على طريق عمشيت طرابلس العروس والشبائن ضحيّة سائق ثمل سيارة داخل أخرى في عكار سحب الشاب الذي وقع في منطقة وعرة في يحشوش بالفيديو.. طريقة جديدة لدفع الضبط؟ جمل يتسبب بمقتل 4 أفراد من عائلة واحدة جرحى في حادث سير على أوتوستراد عمشيت فيديو – حفره … تبتلك حافله في البرازيل التحكم المروري : 8 حوادث سير و15 جريحا امس حادث سير المصليح اسفر عن خمس اصابات في الأردن.. الحلوى بدلا من مخالفات السير بالفيديو: اللحظة المروّعة التي هبطت طائرة فوق طريق مزدحم بالسيارات "تويوتا" تستدعي 625 ألف سيارة بسبب خلل تقني الطقس غدا قليل الغيوم وارتفاع بالحرارة بالصورة.. احتراق سيارة على جسر الكولا أب يلقي بابنيه أمام سيارة مسرعة .. بسبب "ملابس العيد" الطقس غدا قليل الغيوم وانخفاض بالحرارة قتل 4 من جيرانه بسبب ركن السيارة! سيارة إسعاف جديدة للصليب الأحمر في جزين البلاستيك بديلا عن الزفت في هولندا! بالصور.. أول سلم متحرك في العالم لسائقي الدراجات الهوائية تأخر الشرطة تسبب بوفاة شخصين في حادث حال الطقس ليوم غد الجمعة ماساة جديدة تطال الشابة ريتا فرنسيس ردة فعل طريفة لطفل يتلقى "مخالفة" لأول مرة الطقس غدا غائم جزئيا مع انخفاض بالحرارة محاضرة لليازا لجمعية الصداقة اللبنانية بالتعاون مع بلدية خريبة الشوف الطقس غدا قليل الغيوم من دون تعديل في الحرارة بالصور: حادث سير مروّع في المنصورية وخالد مسعود في العناية هل تراخت حملة تطبيق قانون السير الجديد؟ مقتل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة صدماً في تعلبايا بالصور: شوارع دبيّ... مكبّ للسيارات الباهظة الثمن! إختلاف كبير بين لبنان وفرنسا ... في الأحوال الجوية الطقس غدا غائم جزئيا واستقرار بالحرارة اوتوستراد الموت... في جونيه نجح انطوني قميح ... وتقديره جيد حتى لا يكون انطوني حياة زهقت هباء قانون السير في مرحلته الثالثة: أي مخالفات وأي إصلاحات ننتظر؟ تراجع عدد القتلى إلى أكثر من النصف بعد تطبيق قانون السير "النهار" تقوّم المراحل الثلاث من قانون السير الجديد مخالفات قديمة مع غرامات مرتفعة قانون سير جديد لا يلحظ حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة! بالصور.. عندما يتحول ابن الـ24 عاماً من مسعفٍ الى ضحية هل تراخت حملة تطبيق قانون السير الجديد؟ حين يحتاج مسعفو الصليب الاحمر الى من يسعفهم كوريا الجنوبية تنجح بتخفيض عدد تصادم الطرق بنسبة ٦٠٪ خلال فترة ٢٢ سنة حال الطقس ليوم غد الأحد بالصور- الصين تستنسخ Range Rover Evoqe والمحكمة تحميها حال الطقس ليوم غد الجمعة بالفيديو.. شاشة في مؤخرة شاحنة تكشف الطريق أمامها قصّة ريبال الذي عاش لحظات الموت وعاد! أكثر بلدان العالم وفاة في حوادث السير اصابة رئيس بلدية الهبارية السابق في حادث سير سلامتك_بتهمنا: صوّر المخالفة وانشرها طقس السبت غائم جزئياَ مع أمطار خفيفة وانخفاض بالحرارة الطقس غدا غائم جزئيا وارتفاع في الحرارة حملة اليازا للتوعية عن سلامة السير في مدرسة القديس يوسف قرنة شهوان بالفيديو.. شباب الـ"DRIFT"المتهورون حطو رحالهم في جعيتا مصرع 24 سائحا عراقيا شمال إيران أم لستة أولاد ... ضحية جديدة في سجل حوادث السير تدابير سير في وسط بيروت ليلا في 3 و4 الحالي لتخطيط التقاطعات محاضرة للخبير جوزيف النشار لمدرسة فتاة لبنان لراهبات القربان الاقدس - بيت حباق سائق دراجة صيني يواصل اللعب بعد اصطدامه بسيارة أكثر بلدان العالم وفياتاً في حوادث السير تدابير سير في طرابلس وطبرجا حال الطقس ليوم غد الأحد المرحلة الثالثة من تطبيق قانون السير تبدأ الاثنين حادث سير مروع على طريق اللبوة-عرسال أدى الى مقتل 4 اشخاص وجرح 9 بالصور.. حادث سير في منطقة الاولي عند مدخل صيدا الشمالي المشنوق يرعى لقاء الإسكوا حول السلامة المرورية قطع بعض طرق طرابلس احتجاجاً على قانون السير هكذا يتحايل لبنانيون "مشاغبون" على قانون السير! تدابير سير خلال رالي جزين الرابع الاحد جلسة دردشة بين القانون والمواطن 3 مخالفات × 3.. والنتيجة "إستر يارب"! التكلم على الهاتف يرفع احتمال وقوع الحادث اربع مرات اجراءات سير في صيدا لتبليط طريق قصر العدل القديم ليومين بكلمات مؤثرة.. استرجعت سيرين ذكرياتها مع عصام بريدي بالصور.. 7 جرحى في حادث سير على طريق عميق عانا هذه هي هدية يوسف الخال لعريس المسيح بريدي إلى سائقي الدراجات.. هذه الأوقات المسموح لكم السير فيها فقط حال الطقس ليوم غد الخميس تحليل حادث عصام بريدي...الأخطاء البشرية وهندسة الجسور تحت المجهر لجنة الاشغال ناقشت تطبيق قانون السير الجديد قانون السير الجديد: جباية مضاعفة للغرامات لتجنب غرامات السير المرتفعة اقرأ ما يلي بالصور.. قضى بحادث مآساوي بعد أيام من عيد ميلاده إنتبه من مخاطر القيادة تحت تأثير الكحول الكحـول وآثارها الخطرة أثناء القيادة قوى الامن الداخلي: 5542 مخالفة سرعة زائدة بالصورة..شجار بين عنصر من الأمن الداخلي وآخر من الأمن العام عند العدلية حادث سير مروع ادى الى مقتل الشاب راغب عاطف ابو زور وجرح شابين 3 جرحى بحادث سير على اوتوستراد حالات بالفيديو- هكذا وضع الشرطي ضبطاً على سيارتي واستثنى سيارات "الفاليه" انيتا يونس.. "يلا جايي".. وبعده الصمت الابدي طقس السبت غائم مع ضباب على المرتفعات وانخفاض بالحرارة تدابير سير ليل الاربعاء لتخطيط التقاطع عند محلة جسر الباشا سن الفيل بالفيديو.. طفل يقود سيارة بسرعة 200 كم/ساعة "الخوذة الواقية".. مطابقة أم غير مُطابقة؟ بالصور.. وفاة امرأة بحادث سير مروع على أوتوستراد الفيدار كيف سيكون طقس البشارة غداً؟ بعد مأساة رحيل زوجها.. هل تتزوج مي سحّاب مرة ثانية؟ بالصور.. حادث سير مروّع يودي بحياة جمانة فيديو: تسعيني يصدم 9 سيارات لإخراج سيارته من موقف الانتظار بالصور: تحطم سيارة قوي في الرابية بالصور.. نجاة أمين سر لجنة "الشعبي الناصري" المركزية من حادث سير مروع قُتل صدماً.. وهو بطريقه لخوض مباراة كرة قدم قتيل صدما في جعيتا شوماخر يتحدى الموت ويستيقظ من غيبوبته مقتل ساندي عكاري صدما على طريق جعيتا مقتل 3 من عائلة يونس بحادث سير على طريق عام ميمس حاصبيا قتيل في حادث سير مروع على كورنيش النهر مقابلة عن حوادث المرور في العالم العربي مع مؤسّس اليازا زياد عقل احترقت سيارة في منطقة الأشرفية جانب كنيسة السيدة أربعة و عشرون قتيلاً في انشطار حافلة بمدينة السويس المصرية وفاة النجمة التلفزيونية صنعاء خان، الباكستانية الأصل في حادث سير مروع توقّفوا على الإشارة الحمراء كيلا توقفوا حياة أبرياء وتُفجعوا قلوب أمّهات! مقتل مواطن بانقلاب جرافة في بلاط جبيل قتيل صدما على اوتوستراد جونيه ثلاثة جرحى في حادث سير في الكورة جرحى في حادث سير على أوتوستراد البداوي تقنية المانية جديدة تعتمد على الجوال لمنع الحوادث المرورية قتيلان في حادث سير في الضبية مصرع مواطن واصابة ثلاثة في حادث سير مروع جنوب جنين جرح طفل صدما بدراجة نارية في طرابلس ثلاثة جريحات بحادث سير على طريق البرج الشمالي البازورية 15 قتيلا و 1120 جريحا في حوادث السير المسجلة بالمناطق الحضرية خلال الأسبوع الماضي احذروا الرادار ... "الضبط" يصل الى 3 ملايين ليرة ثلاثة جرحى في حادث سير في عمشيت جريح في حادث صدم على طريق عام لبعا-قضاء جزين جريحان في حادث سير على طريق الضنية جريح سوري في تدهور سيارته على اوتوستراد شكا طبيب شوماخر: البطل الالماني بدأ يستفيق من غيبوبته مقتل معاون اول وجرح رقيب بانقلاب سيارتهما العسكرية في واد في قرطبا التحكم المروري: 6 جرحى في حادث سير في بافليه صور مقتل فتى بحادث سير وسلب سيارة على طريق بريتال بعلبك بالفيديو.. تمكّنا من البقاء على قيد الحياة بعدما دهستهما سيارة قتيل وجريحان في حادث سير في الفرزل مقتل 21 شخصا وإصابة 22 آخرين بسقوط حافلة في خندق وسط تركيا الحوادث عند التقاطع قرب مستشفى اوتيل ديو بالصور.. 4 جرحى في حادث سير بعد انقلاب شاحنة في عاريا بالصور...قتلى وجرحى في حادث سير مروع مقتل شخص وإصابة آخر في حادث سير على طريق كفرملكي مقتل طالبين وجرح آخرين في حادث سير على مفرق سرعين قتيل وجريحان في حادث سير مروع على طريق عام كفرتبنيت-النبطية مقتل امرأة صدما في جونية بالصور.. تدهور سيارة في نهر بيروت بالصور.. صهريج يجتاح أكثر من 8 سيارات في الاشرفية! جثتين هامدتين إثر انقلاب سيارة سقوط عدد من الجرحى في حادث سير على طريق الكواشرة بعكار بالفيديو: دراجة نارية تطير.. وتصطدم برجل على الرصيف حادث سير على طريق الدورة المرفأ يؤدي لسقوط عدد من الجرحى غرفة التحكم: 4 جرحى جراء حادث سير على طريق المطار باتجاه بيروت مقتل شخص وإصابة آخر في حادث سير على طريق أنفة غرفة التحكم المروري: جريحة بحادث سير على طريق البلمند بالصور.. حمار يتسبب بكارثة على اتوستراد الصفرا قتيلة صدماً في صور
التكلم على الهاتف يرفع احتمال وقوع الحادث اربع مرات
4/27/2015 3:39:15 PM

التكلم على الهاتف يرفع احتمال وقوع الحادث اربع مرات

التكلم على الهاتف يرفع احتمال وقوع الحادث اربع مرات
فكّر صح وانطلق بأمان
- حل ممكن وهو ابتكار هواتف خليوية تتوقف عن العمل أثناء سير السيارة!

الأسبوع العربي - 24 أيلول 2012
جومانا نصر

الخليوي يرن. يد على المقود وأخرى على الهاتف. كلام وعتاب و... انقطع الخط!. "missed call" آخر. Watts up هي الحل. وفي أقل من لحظات يصير كاتب الرسالة النصية خبراً في الصحف ونشرات الأخبار. المجرم الدخيل ليس غريباً على أحد. إنه «الخليوي» أو ما يعرف بوسائل التلهي. والرادع الذي يفترض أن يكون مؤطراً بقانون سير جديد، بات يرتكز على عقلنة غريزة المواطن وتوعيته كما الحال في كل دول العالم التي وضعت الحكومات تشريعات جديدة لردع المخالفين. وفي لبنان كانت المبادرة من شركة «تاتش» بالتعاون مع «اليازا» لنشر حملة توعية حول مخاطر التلهي أثناء القيادة. فهل تثمر عن حلول ولو جزئية؟ بالنسبة الى العاقلين النتائج مضمونة سلفاً لأن الرادع سيكون من خلال العقل الذي حفظ بنود الحملة. أما المهووسون فلا رادع أمامهم الا قانون يعاقبهم اما بغرامات موجعة أو بالسجن وفق أحكام طويلة الأمد.

 

في اختصار، لا كلام، ولا «واتس آب» ولا حتى التفتيش عن رقم على الهاتف الخليوي لأن أياً من ذلك سيقلل من انتباه السائق ويزيد من احتمال وقوع حادث سير بمعدل أربع مرات أكثر من العادة. والكلام ليس مجرد تنظير، فالدراسات تؤكد أن إحتمالات وقوع حادث سير تزيد أربع مرات إذا كان سائق السيارة يتحدث عبر هاتفه المحمول أثناء القيادة. وليس مهماً إذا كان الهاتف محمولاً في اليد أثناء التحدث أم مجهزاً بسماعة مستقلة تسمح بحرية اليدين. فالهاتف المحمول عامل خطير في تشتيت الإنتباه. وهذا ما دفع حكومات العالم الى سن تشريعات تتعلق بالأجهزة التي تحمل باليد أثناء المكالمة، وبإعادة النظر في هذه التشريعات في ضوء النتائج التي ستتوصل إليها. لكن القوانين التي تحد من إستخدام الهاتف خلال القيادة يصعب تطبيقها، وثمة حل ممكن وهو إبتكار هواتف خليوية تتوقف عن العمل أثناء سير السيارة! هكذا يقول الباحثون فماذا في التفاصيل العملانية؟

الخطر... بالارقام
مما لا شك فيه أنه بات من المستحيل التحرك من دون شريكنا الدائم. طبعاً حزرتم أنه الهاتف المحمول. حتى الأولاد صاروا مدمنين عليه حتى قبل أن يجلسوا وراء المقود فكيف بعده؟ وإذا سلمنا أننا بتنا نعيش في مجتمع يولي أهمية كبرى للتفاعل الاجتماعي ولمجموعات الأصدقاء، فالهاتف النقال هو الوسيلة الأنسب للتواصل مع الآخرين. ومن الطبيعي أن يكون التواصل أثناء القيادة جزءاً من عملية التواصل الآني مما يتسبب بحوادث سير.
في العالم التقارير الإحصائية واضحة ودقيقة. 20 ألفاً من حوادث الطرق القاتلة بين العامين 2005 و2010. هذه الأرقام دفعت وزارة النقل الأميركية إلى عقد مؤتمر قمة تحت عنوان «إجراءات لمكافحة السلوك الخطير والمستهتر والمدمر الناتج عن القيادة تحت تأثير الخليوي». المؤتمر كان بمثابة التنبيه لأن الجميع لديهم هواتف محمولة. والكل يعتقد أنه يستطيع استخدامه أثناء القيادة، لكنه لا يستطيع ذلك بالفعل. وعلى الرغم من الدراسات المخبرية والرقابية التي وضعت لتحديد مخاطر تأثير استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة، فإنه لم تكن هناك طريقة للتأكد بدقة من عدد الحوادث التي تسببها الرسائل النصية أو استخدام الهواتف المحمولة عموماً. إذاً الأمر غاية في الصعوبة لقياس العلاقة بين السبب والمسبب. وباستخدام الإحصاءات المتوافرة من الجهات الرسمية، توصل الباحثون إلى أن نسبة الوفيات ازدادت 19 في المئة مع استخدام الرسائل النصية أثناء القيادة. ومن دونها كان سيخف العدد من أربعة آلاف و611 إلى ألف و925 حالة سنوياً. هذه الأرقام المذهلة دفعت بحاكمي ثلاثين ولاية في الولايات المتحدة ومنها واشنطن إلى منع استخدام أي هاتف خليوي باليد أثناء القيادة. لكن هل يكون استخدام السماعة بمثابة حل للعاجزين عن عدم التكلم أثناء القيادة؟ الباحثون توصلوا إلى نتيجة علمية مفادها أن السماعة التي توضع في الأذن بديلاً عن الهاتف أثناء القيادة والتي تسمح للسائق بأن يستخدم يديه، لا تخفف من نسبة الحوادث، إذ يفقد السائق تركيزه بالحديث على الهاتف حتى لو لم يستعمل يديه. اقتنعتم؟ بعد! نعود الى لبنان.

وفي لبنان
الدراسات الإحصائية تشير إلى أن التلهي أثناء القيادة في لبنان يشكل سبباً رئيسياً في تزايد حوادث السير وارتفاع عددها في الآونة الأخيرة، لكنه ليس الوحيد. فمظاهر التلهي الأخرى أثناء القيادة لا تقل عنها خطورة ومنها، الأكل أثناء القيادة والتدخين وانتقاء المحطات على الإذاعة. لكن الأهم يبقى التكلم على الهاتف الخليوي. ويشير باحثون وخبراء في علم القيادة الآمنة الى أن السائق الذي يقوم بعملية ترقيم على الهاتف أثناء القيادة، أو قراءة الرسالة الواردة على هاتفه أو كتابتها، أو التحدث بشكل معمق والغوص في حل المشاكل المستعصية، يضيع تركيزه ويتشتت تفكيره على القيادة وكل ما يدور من حوله، مما يسبب وقوع الحوادث. وتبين إحدى الدراسات التي نشرتها جمعية «يازا» حول التشتت والحمل النفسي، أن قدرة استجابة السائق تزيد بمقدار 0،5 ثانية إلى 1،5 ثانية أثناء التحدث على الهاتف، ويؤثر ذلك في مقدرته على المحافظة على ثبات اتجاهه في مسربه وعلى المحافظة على مسافة الأمان بينه وبين المركبات أمامه. كما يؤثر على مقدرته على اختيار السرعة المناسبة أو المحافظة عليها. إلى ذلك يساهم استخدام الهواتف الخليوية أثناء القيادة في تمديد الوقت الذي يستغرقه رد الفعل (لاسيما الوقت الذي يستغرقه رد الفعل بالفرملة، وأيضاً حيال إشارات المرور)، كما يحد من قدرته على المكوث أو سلوك الممر الصحيح، وتقليص مسافات التتابع. إلى ذلك تبين أن كتابة وقراءة الرسائل القصيرة تحد بشكل كبير من أداء السائق، خصوصاً فئة الشباب المعرضين بشكل مباشر لآثار السهو الناجم عن هذا الاستخدام. ويواجه السائقون الذين يستخدمون الهواتف المحمولة، أكثر من غيرهم بأربع مرات تقريباً، مخاطر التعرض لحوادث مرور. ولا تتيح الهواتف التي يتم بواسطتها التكلم من دون استخدام اليد قدراً أكبر من السلامة مقارنة مع الهواتف المحمولة باليد. لكن تبقى إيجابية من حمل الهاتف أثناء القيادة إذ تبين أن عدداً كبيراً من الذين تعرضوا لحوادث سير، استخدموا هاتفهم الخليوي في طلب المساعدة.

حملة توعية
حتى الساعة لا يوجد الا القليل من البيانات التي تدل على كيفية الحد من استخدام الهواتف المحمولة أثناء القيادة، والمطلوب من الحكومات اتخاذ إجراءات استباقية في هذا المجال، منها وضع قوانين تشريعية جديدة تتلاءم وواقع انتشار ظاهرة المحمول أثناء القيادة، وإطلاق حملات للتوعية العامة، والعمل بانتظام، على جمع البيانات الخاصة بالسهو أثناء القيادة من أجل تحسين فهم طبيعة هذه المشكلة. وحتى الوصول إلى هذه الحلول الجذرية التي تعتمد على تشريعات حكومية كان تحرك القطاع الخاص من قبل شركة touch الرائدة في مجال الإتصالات المتنقلة والتابعة لمجموعة «زين» في لبنان.


ففي إطار دعمها لتعزيز مستوى السلامة المرورية على الطرقات، أطلقت «تاتش» بالتعاون مع جمعية الشباب للتوعية الاجتماعية (YASA) حملة جديدة تحت عنوان «تجنب التلهي أثناء القيادة» لتوعية الجمهور اللبناني الى مخاطر استعمال الخليوي ومخاطر كتابة الرسائل النصية وقراءتها أثناء القيادة. وتأتي هذه الحملة كتكملة لمبادرة زين، الشركة الأم لـ touch، التي أطلقت بدورها برنامجاً طويل الأمد لتعزيز السلامة المرورية بعنوان «القيادة الآمنة»، وهي أضخم الحملات في مجال نشر المسؤولية الاجتماعية في الشرق الأوسط. وتهدف الحملة بحسب مديرة العلاقات العامة في الشركة غادة بركات إلى إلقاء الضوء على خطورة التلهي الذي أصبح أحد المسببات الثلاثة الأساسية في حوادث السير، والتركيز على خطورة استخدام الهاتف الخليوي للقيام بالمراسلات النصية "Texte messaging".
ولفتت بركات، إلى أن الشركة ستواصل مع جمعية «يازا» تفعيل حملات التوعية في لبنان عبر شتى قنوات التواصل والإعلام حول عدم المراسلة النصية أثناء القيادة، خصوصاً أنها تزيد من مخاطر التعرض لحادث سير 23 مرة أكثر من احتمال وقوع الحادث في حال عدم التلهي، بحسب الدراسات العالمية. فـ «المراسلة النصية تستوجب انتباهاً مرئياً ويدوياً وذهنياً، وبالتالي فهي تعتبر من أخطر أسباب التلهي إن لم تكن أخطرها على الإطلاق مما يؤكد على ضرورة التحرك مع المجتمع المدني لتفعيل حملات التوعية حيال هذا الموضوع».


مؤسس «اليازا» زياد عقل اوضح أن الشراكة بين هذه الجمعية وشركة touch بدأت منذ العام 2006، وهي تتجدد اليوم وتتطور من خلال هذه الحملة التي تهدف إلى تكريم أربع من أبرز المؤسسات المعنية بحماية المواطن اللبناني وهي: قوى الأمن الداخلي والدفاع المدني وفوج الإطفاء فرع بيروت والصليب الأحمر اللبناني. وقد بادرت شركة touch الى رعاية المرحلة الثانية من حملة الخوذ الواقية من خلال تقديمها أربع مئة من الخوذات الخاصة بالدراجات النارية المصدق على جودتها بحسب معايير الجودة والسلامة الصادرة عن الاتحاد الاوروبي ومن وزارة النقل في الولايات المتحدة الاميركية. وفي موضوع مشاركة تجمع يازا في حملة «تجنب التلهي أثناء القيادة» اعتبر أنها الأولى من نوعها لتوعية الجمهور اللبناني على مخاطر استعمال الخليوي ومخاطر كتابة وقراءة الرسائل النصية خلال القيادة. وتأتي هذه الحملة في سياق اطلاق مبادرات مستدامة ستشارك فيها «اليازا» بهدف زيادة الالتزام بقانون السير الجديد الذي أقرته الهيئة العامة للمجلس النيابي بتاريخ 3 تموز (يوليو) 2012.

في انتظار القانون!
من الواضح أن لا شيء يردع مهووسي القيادة السريعة والمدمنين على التلهي أثناء القيادة إلا قانون على غرار قانون منع التدخين في الأماكن العامة. والدولة القادرة على نص وتشريع وتمرير قانون يفرض غرامات موجعة على المدخنين واصحاب المطاعم، وتقف في وجه أصحاب قطاع سياحي بكامله، قادرة أيضاً على فرض قانون يحد من الموت على الطرقات يومياً ويكلف الدولة أعباء تفوق تلك التي تتكبدها على تداعيات التدخين الإيجابي والسلبي. فما الذي يحول دون إقراره ويقف وراء عرقلته؟
«عملياً القانون أقر لكن التوقيت كان خاطئاً». توضيح من امين سر جمعية يازا كامل ابرهيم الذي أوضح أن القانون في الجلسة التي حصلت فيها إشكالات حول مسألة تثبيت المياومين ولا يزال ينتظر اجتماع هيئة مكتب المجلس للتوقيع عليه. إذاً كلها مسألة توقيت. وفي الإنتظار هناك حال فوضى وجنون تعم الطرقات. والقتلى الذين يسقطون يومياً بسبب الحوادث صاروا مجرد أرقام، والسبب إما السرعة والتهور أو التلهي في التكلم على الهاتف. ولفت ابرهيم إلى ان الفلتان الحاصل ناتج عن عدم وجود رادع قانوني أولاً ورادارات ثانياً خصوصاً أن العدد لا يكفي لتغطية كل الطرقات. وأعطى مثلاً عن عدد الرادارات الموزعة في محافظة البقاع حيث لا يتجاوز عددها الإثنين: واحداً في بعلبك والآخر في الهرمل. واستغرب عدم وجود حواجز لاختبار نسبة الكحول التي يفترض تثبيتها أمام أو على منافذ المطاعم والملاهي الليلية لا سيما في نهاية الأسبوع، حتى محاضر الضبط التي يجب تحريرها في حق السائق الذي لا يضع حزام الأمان لم تعد موجودة». وباستثناء محاضر الضبط التي تحررها بعض الرادارات التي لا تزال تعمل على السرعة لا توجد أية روادع.
منذ تركيب الرادارات يعني منذ نحو العام و8 أشهر وصل عدد المحاضر التي قبضتها الدولة الى 520 ألف محضر. وهذا يعني أن المبالغ التي قبضتها الدولة من قيمتها كفيلة في شراء 300 رادار والمطلوب 50 راداراً. فماذا يمنع الدولة من شرائها وتركيبها في النقاط والشوارع التي تتكرر فيها حوادث السير المميتة ومنها طريق يسوع الملك البحرية والأوتوسترادات الدولية؟ والأهم أين ذهبت اموال محاضر الضبط المحررة؟ وبكثير من الحيرة والشك في طبيعة عملها سأل ابرهيم عن دور غرفة التحكم التي استحدثت في بيروت. فـ «الأشخاص الموجودون هناك لا يملكون الصلاحية لمحاسبة شرطي عند إحدى الإشارات في حال كان يتلهى في التكلم على الهاتف او بالحديث مع أحد أو يدخن سيجارة في ظل إحدى الشجرات. دورهم اذاً محصور في التحكم بإشارات المرور عند مرور الوزراء والرؤساء». كل هذا يؤشر الى تفاعل ازمة السير في لبنان. فأي تباشير يمكن أن تحملها الحملة المنظمة للحد من التلهي أثناء القيادة؟

هز عصا
يؤكد ابرهيم ان الحملة مهمة إنطلاقاً من مضمونها فهي ستنتشر على مواقع التواصل الإجتماعي من تويتر وفايسبوك اضافة إلى اللوحات الإلكترونية المنتشرة على الطرقات، وتتضمن معلومات وصوراً وبيانات عن مخاطر التلهي على الهاتف اثناء القيادة. أما عن مدى تأثيرها «فلا شيء مضموناً لأنه في الأساس لا توجد إحصاءات قبل الحملة ولن نعرف مدى تأثيرها بعد انطلاقها. ثم هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى الحوادث وتدخل في إطار التلهي ومنها النوم والأكل والتدخين وتغيير موجات الراديو... في النهاية هذه الحملة لمن يتقبل ذهنياً مفهوم التوعية لأنها تفسر لهم مدى الخطورة من استعمال وسائل التلهي وعدم القاء المسؤولية على الدولة لأنها من مسؤولية الفرد نفسه. إذاً هي بمثابة «هز عصا». أما المهووسون فلا يوجد أمامهم إلا رادع واحد هو القانون وهذا ما ننتظره من جلسة هيئة مكتب مجلس النواب. همنا اليوم أن نشتغل على عقلية المواطن العاقل. أما المهووسون فنتركهم للقانون الذي يفترض أن يقترن بالحملة للوصول إلى النتائج المرجوة.
عندما وصل عدد ضحايا السير في فرنسا إلى 16 ألفاً سنوياً، وضعت الدولة قانوناً صارماً يعاقب المخالفين ويطبق عليهم أحكاماً بالسجن تصل إلى عشرة أعوام. كان ذلك قبل 30 عاماً. ومن حينه انخفض عدد الضحايا إلى 4000. وفي لبنان كان العدد لا يتجاوز الـ 200 في الثمانينيات أما اليوم فتجاوز الـ 900 سنوياً. فهل تكون الحملة مقدمة لعقلنة العاقلين في انتظار القانون الذي يحاسب مهووسي القتل على الطرقات؟  

YASA

برامج و التدريب (يازا)

مناورات حية عن حادث سير
تعليم مبادئ القيادة السليمة
برنامج تحسين القيادة
مبادئ الإسعافات الأولية
إصدارات جديدة
برامج تدريب شرطة البلدية
ارشيف نشرة اليازا
موقع يازا سوريا
سلامة السير
أرشادات للامان
تعزيز السلامة
أخطار سخانات المياه
Newsletters
Subscribe to Update
TAF
دعم الضحايا
lfpc
اللجنة اللبنانية للوقاية من الحرائق
LASIP
الجمعية اللبنانية للوقاية من الاصابات الرياضية
SBA
شبكة سلامة المباني
SRF
مؤسسة الابحاث العلمية
Lassa
اللجنة اللبنانية للوقاية من الحوادث المدرسية